بقلم الشيخ محمد الهادي الزمزمي
إنّ أول من ابتدأ بناء جامع الزّيتونة القائد العظيم (حسّان بن النّعمان) رضي اللّه عنه حين فتح تونس عام 79 هج ثم جاء من بعد ذلك عبيد اللّه ابن الحبحاب عام 114 هج وأتمّ بناء الجامع. ولمّا تولى زيادة اللّه بن الأغلب إمارة القيروان أضاف إلى الجامع مساحة كبيرة وأحدث به مباني ضخمة حتى أضحى الجامع تحفة معماريّة رائعة، مقاما على أساطين المرمر والرخام.



كيف انتشرت العلوم الإسلاميّة بالبلاد التّونسيّة:

انتدب الخليفة عمر بن عبد العزيز رضي اللّه عنه إبّان خلافته عشرة فقهاء من التّابعين وابتعثهم إلى إفريقية ـ تونس ـ ليعلّموا البربرـ سكانها الأصليّين ـ أحكام دينهم واللّسان العربيّ. وكان نقيبَ هذه البعثة العلميّة أبو عبد الرّحمن عبد اللّه الحبلي وكان من بين أعضائها أبو الجهم عبد الرّحمن أبو رافع التّنوحي وهو أوّل من ولي القضاء بالقيروان. ومنذ ذلك الوقت بدأت رحلات طلاب العلم إلى الشرق لتنهل من منابع العلوم والمعارف. ولقد كان من هؤلاء الراحلين في طلب العلم عبد الرّحمن بن زياد المعافريّ الذي عاد إلى القيروان بعلم غزير وأدب عال فتولّى قضاء القيروان. كما رحل جمع من الطّلاب إلى المشرق فلقوا مالك بن أنس رحمه اللّه وغيره من أئمّة العلم؛ فنهلوا منهم ورجعوا فقهاء؛ منهم علي بن زياد، وعبد اللّه بن غانم، وأسد بن الفرات ـ فاتح صقليّة ـ ثم كان سحنون الذي عاد مليء الوطاب فقها وعلما؛ نشره في البلاد فأخذ عنه أبو سعيد البرادعي، وحماس بن رمضان الهمذانيّ. وهكذا امتدت دوحة العلم على مرّ السنين وارفة يانعة تؤتى أكلها كلّ حين بإذن ربها فتوالت طبقات العلماء بالبلاد التّونسية تترى جيلا بعد جيل قرنا بعد قرن حتى امتاز كلّ قرن عما سبقه بجلّة العلماء وفطاحلتهم.؟



طبقات علماء الزيتونة على مرّ العصور

*ـ ففي القرن الثالث كانت طبقة سحنون والبرادعي وحماس الهمذانيّ والطّبيب النّطاسي بن الجزار.

*ـ القرن الرابع ومن أعلامه أبو العباس عبد اللّه بن إسحق، وأبو محمد بن أبي زيد صاحب كتاب النّوادر والزيادات على المدونة.

*ـ وفي القرن الخامس: عبد الحميد بن محمد الهروي المعروف بابن الصائغ، وأبو الحسن على بن محمد المعروف باللخميّ صاحب كتاب التّبصرة، والحسن بن رشيق القيرواني صاحب كتاب العمدة، وابن شرف صاحب الرسائل ومنها رسالة أعلام الكلام، وأبو إسحق إبراهيم الحصري صاحب كتاب زهر الآداب وابن خالته أبو الحسن علي الحصري صاحب القصيدة المشهورة ياليل الصبّ.

*ـ في القرن السادس: أبوعبد اللّه محمد بن علي المعروف بالمازريّ المعدود في مرتبة المجتهدين ومن مؤلفاته شرح كتاب البرهان للإمام الجويني وشرح كتاب التّلقين للقاضي عبد الوهاب .



*ـ القرن السابع ومن أعلامه أحمد بن أبى بكر المعروف بابن زيتون الذي رحل إلى الشرق وأخذ عن العزّ بن عبد السلام. ثم عاد إلى تونس وتقلد منصب قاضي القضاة وكان أوّل من درّس في تونس مصنفات الرازي. وفي هذا العهد أنشا أبو زكريا يحي دارا للكتب جمع بها نحو ستة وثلاثين ألف مجلد. وفي هذا القرن حلّ بتونس حامل لواء العربيّة بالأندلس علي بن موسى المعروف بابن عصفور. وأقام بها حتى توفي رحمه اللّه.

*ـ في القرن الثامن: محمد بن عبد السلام وهو معدود في مصاف المجتهدين، ومن مؤلفاته شرح جامع الأمهات لابن الحاجب. ومن أعلام هذا القرن أيضا ابن عرفة الورغمّي صاحب التّصانيف في الفقه والتّفسير والمنطق والأصول، والعلاّمة عبد الرّحمن بن خلدون صاحب كتاب المقدمة والتّاريخ وقد توفي رحمه اللّه بالقاهرة سنة 807 هج.

*ـ في القرن التّاسع محمد بن عمر الأبي؛ شارح المدوّنة وصحيح مسلم، وأبو القاسم البرزليّ صاحب الفتاوى. ويروى أنّ ابن عرفة عوتب على إرهاقه نفسَه في البحث والنّظر حتى ما يكاد ينام اللّيل فأجاب كيف أنام وأنا بين أسدين: الأبيّ بفهمه وعقله، والبرزليّ بحفظه ونقله. وفي هذا القرن أنشا الأمير أبو فارس عبد العزيز خزانة كتب في الجانب الشماليّ من جامع الزّيتونة وأودع فيها آلاف المجلدات.

*ـ القرن العاشر في هذا القرن تولّى إمارة تونس أبو عبد اللّه محمد الحفصيّ، وكان له عناية بالعلم فأنشا مكتبة بجامع الزّيتونة وهي معروفة بالمكتبة العبدلّية . وفي سنة سبعين من هذا القرن نكبت تونس بالإحتلال الإسبانيّ حيث عاث عسكرالإسبان في البلاد فسادا فأتلفوا الكتب حتى صارت ملقاة في الطّرقات تدوسها سنابك خيلهم. وكان هذا الإحتلال كارثة على العلم والحضارة بالبلاد التّونسيّة. يقول الوزيرالسّراج :" وقسمت المدينة ـ يعني تونس ـ مؤمن وكافر وأُهين المسجد الأعظم ونهبت خزائن الكتب الّتي كانت به وداستها الكفرة بالأرجل وألقيت تصانيف الدّين بالأزقّة تدوسها حوافر الخيل!! والرّجال؛ حتّى قيل إنّ أزقّة الطّيبيّين كانت كلّها مجلّدات ملقاة تحت الأرجل!!. وضربت النّواقيس وربطوا الخيل بالجامع الأعظم!! ونبش قبرالشيخ سيّدي محرز بن خلف فلم يجدوا به إلاّ الرّمل، وبالجملة فعلوا ما تفعله الأعادي بأعدائها وكانت كلّ دارمسلم يجاورها نصرانيّ." 2 حتى جاء الأتراك بقيادة سنان باشا رحمه اللّه وطردوا الإسبان من أرض تونس سنة 981هج وبهذا ارتبطت تونس بالحكم العثمانيّ .

*ـ القرن الحادي عشر: بحكم الإتصال القائم بين تونس والخلافة العثمانيّة حلّ بتونس بعض العلماء التّرك فانتشرت بسببهم العلوم وازدهرت من جديد الحركة العلميّة. نذكر من بين هؤلاء العلماء الشيخ (ملا أحمد) كان نابغة في الفقه والأصول والتّفسير والنّحو والبيان والمنطق فتخرج عليه جماعة من أعلام القرن الحادي عشر مثل الشيخ محمد العماد والشيخ أبو يحي الرصّاع وغيرهما وبهذا استأنفت الحركة العلمية ازدهارها .

*ـ في القرن الثاني عشر ظهر في هذا العهد أمراء اعتنوا بالحياة العلميّة والتّربويّة إذ بنى محمد بن مراد باي المتوفى سنة 1108 هج مدارس في نواحي مختلفة من البلاد؛ بالقيروان والكاف، وقابس وباجة والجريد. كما أنشا الأميرحسين بن علي مؤسس الدّولة الحسينيّة مدارس بالحاضرة والقيروان وسوسة وصفاقس.

ومن أعلام هذا القرن الشيخ محمد زيتونة والشيخ محمد الخضراوي والشيخ حمودة قتاتة ونجم الدّين المعروف بابن سعيد كما ظهر الشاعران علي الغراب الصفاقسيّ ومحمد الورغيّ .

يتبعه
نظام التّعليم في عهد البايات
الشيخ محمود قبادو رائد الإصلاح
دور الزيتونة في مجاهدة الإستعمار الفرنسي
دور الزيتونة في مكافحة حركة التنصير

عن:3amrouch على الساعة 07:11

التسميات:

حرب جملة !!!


موش الزمزي هاذا متاع النهضة الي عامل جمعية عالمية لنصرة الاسلام في تونس !!!!! و النهار و طوله هو و بريكة يبكيو و يحرضوا في الارهابيين على ضرب الكفار في تونس نصرة للاسلام و انتقام ل "عذابات" المتدينين و المحجبات و "المغتصبات" .... بمعنى الوجه الطالباني البشع لحركة النهضة ؟؟

هاذي هي عبّر إنّها تونس

لحق موش فيك يا عمروش الي يلقى الوسع يمد ساقيه و مبروك الحصان و نصركم الله على القوم الكافرين و العزة للإسلام و لزيت الزيتونة و لا إلاه إلا الله

تي بالحرام زايد

توه جادد عليك أن الزيتونة جامعة و الي فيها علم و علماء، هي و الا الازهر و الا قم ، و الله حرام فيكم الارديناتور و الانترنت و الحضارة الكل ، و مسكينة أوروبا شهازة على قلبها

fi bali 3aber inaha tounes ma ytktib fiha kan alnosous mte3 almocharkin mouch bou9 di3aya lilislaamiin?!!

عبّر إنها تونس أو الانزلاق المتواصل لهيمنةالإسلاميين درجة عاشرةعلى الفضاء التدويني التونسي....إذ لا تكفي مدوناتهم وجب علينا أن نفتح لهم منبرا آخر عملا بمقولة: الطبيعة تأبى الفراغ.... ما يحيرني هو الصمت المتواصل للساهرين على هذه المدونة التي من أصلها وُدجِدت للوفاق الفكري من أحل تونس و هي تتحول بوما بعد يوم امنبر إخوانجي و كأن " الحربوشة" مرَّت بسلام في حلق المساهمين في هيئة تحرير " عبّر إنها تونس... عبروا معشر القروسطيين ما دام مولى العرس خلاكم لكن إرفعوا إيديكم عن تونس فهي منكم براء.

باهي لكم تاريخ بلادكم
على الاقل تستفادو بحاجة

أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

يـا عـمـروش :

تـوّا إنـت كـاتـب هـالـتـدويـنـة بـاش تـحـكـي عـلـى دور جـامـع الـزيـتـونـة فـي نـشـر مـا يـسـمـى بـ"الـعـلـوم الإسـلامـيّـة" .. (بـاهـي)... و مـسـاهـمـتـو فـي تـكـويـن "الـعـلـمـاء".. (بـاهـي)... لأنّـوا يـمـثّـل حـلـقـة مـن حـلـقـات تـاريـخ الـبـلاد و مـاذا بـيـك تـنـوّر شـويّـة الـجـمـوع الـلّـي مـاعـنـدهـاش فـكـرة واضـحـة عـلـى الـفـتـرة هـاذي ولاّ الـجـمـوع الـلّـي مـاهـيـش مـغـرومـة بـالـحـقـبـة الإسـلامـيّـة مـن تـاريـخ الـبـلاد ... (بـاهـي)

هـذا الـكـلّ ظـاهـريّـا مـا فـيـه مـا يـتـعـاب ، (و مـا نـيـش بـاش نـخـوض مـعـاك فـي الـدّوافـع الـلّـي تـخـلّـيـك تـكـتـب عـلـى حـقـبـة مـعـيّـنـة دون أخـرى ... كـلّ واحـد و قـنـاعـاتـو و يـكـتـب الـلـي يـحـبّ)

لـكـن نـحـبّ نـسـألـك حـويـجـة بـركـه :

عـنـوان كـيـمـا هـذا

"الحرب على جامع الزّيتونة في الحقبة العلمانية"

شـنـوّه مـحـلّـه مـن الإعـراب فـي تـدويـنـة كـيـمـا هـاذي ؟!

خـاصـة إنّـو كـي نـشـوف عـنـاويـن بـقـيـة الأجـزاء الـلـي سـيـادتـك نـاوي تـنـشـرهـا مـا نـلـقـى فـيـهـا حـتـى إشـارة لـلـعـلـمـانـيّـة لا مـن قـريـب ولا مـن بـعـيـد !!

"نظام التّعليم في عهد البايات"
"الشيخ محمود قبادو رائد الإصلاح"
"دور الزيتونة في مجاهدة الإستعمار الفرنسي"
"دور الزيتونة في مكافحة حركة التنصير"

والـلّـه لـو كـان الـعـنـوان.. "الـحـرب عـلـى جـامـع الـزيـتـونـة فـي الـحـقـبـة الـمـسـيـحـيّـة"... نـفـهـمـك ! خـاصّـة لـو كـان تـحـكـي كـيـفـاش الإسـبـان ردّوا جـامـع الـزيـتـونـة إسـطـبـل مـتـاع خـيـول وقـت إحـتـلّـوا تـونـس فـي آخـر الـعـهـد الـحـفـصـي !!


أمّـا إنّـك تـلـجـأ لـعـنـوان مـا عـنـدو حـتّـى عـلاقـة بـمـحـتـوى تـدويـنـتـك فـهـذاشـيء غـريـب و مـؤسـف !

و مـا يـنـجّـم يـدلّ كـان عـلـى حـويـجـتـيـن : يـا إمّـا إنّـو عـنـدك حـسـابـات تـحـبّ تـصـفّـيـهـا مـع الـعـلـمـانـيّـة إسـتـنـادا إلـى مـرجـعـيـة إسـلامـيـة بـتـوظـيـف فـتـرة مـن تـاريـخ الـبـلاد... أو إنّـو عـنـدك شـويّـة تـبـلـبـيـز فـي الـمـفـاهـيـم لإنّـو الـعـلـمـانـي يـنـجـم يـكـون مـسـلـم (و مـالـبـريـمـة زاده) ...

و فـي الـحـالـتـيـن، الأكـيـد إنّـو مـن الـمـسـتـحـسـن إنّـك تـعـاود تـراجـع طـريـقـة تـنـاولـك لـلـمـسـألـة بـأكـثـر مـوضـوعـيـة بـاش يـبـدا فـمّـا بـزايـد مـصـداقـيـة فـي الـتـدويـنـة مـتـاعـك...

خـيـر مـالـلّـي تـطـيـح لـ"الـپـروپـاڤـنـدا" الإيـديـولـوجـيّـة الـمـقـنّـعـة...يـظـهـرلـي مـوش هـذا الـلّـي مـدوّنـة كـيـمـا مـدوّنـة "عـبّـر إنّـهـا تـونـس" حـاجـتـهـا بـيـه..

مـع إحـتـرامـي.

الاخ عمروش السلام عليكم

اشد على يديك واقول لك بارك الله فيك على ماقمت به

بالنسبة لاعتراض المعترضين، فلي تعليقين:

- اولها ان الاعتراض يعكس رفضا لمرجعية الاسلام، اما من حيث رفضه مرة واحدة كما يفعل اولهم واما رفضه ضمنيا من خلال الزعم باكتساب افهام مستحدثة للاسلام تتنافى والتعاريف التي اصطلح عليها منذ نزّل هذا الدين، وهو أمر لا يعدو ان يكون مجرد لغو، مايلبث ان ينتهي في الاخر لرفض مقنع لمرجعية الاسلام، بل ولعله رفض للإسلام كدين

- ولما كان الاعتراضات تاتي ممن يرفض الاسلام وهو محسوب على هذا الدين، فانه يحسن بك ان لاترد على هؤلاء، حتى يرتقوا بافهامهم لدينهم ويبرهنوا على تحررهم من تأثيرات التغريب واهواء النفس

- ولا يمنع ذلك من أن تترك لهؤلاء الحرية ان يتكلموا ويعبروا، فلعل ردودهم وتوتراتهم تساهم في تقريبهم من طريق الحق وتوضيح الصورة لديهم عن طريق التنفيس من غيظهم، لان امر هؤلاء يرجع في اصله لرواسب واهواء أنفس، ومثل هذه الاشياء لا تنقشع الا بالنضج وبزوال اسبابها التي هي اقرب للاضطرابات النفسية والعقد منها للفكر

والوقت ومزيد التجربة سيمنح هؤلاء المعترضين الفرصة لك يعيدوا النظر في مواقفهم، فلا عليك اذن من ردودهم المتهجمة المنفلتة

يا عمر
على ما نتذكر, المدونة هاذي ما تنشرش النصوص المنقولة ... انا من رأيي تنجم تنشر البقية في مدوّنتك الشخصية

كلندستينو
ارجع للارشيف توة تعرف الي موش انا الي بديت بالقص واالصق

ابن الجنوب
وعليكم السلام ورحمة الله وبراكاته شكرا لتدخلك ولا عليك اخي
هم قلة قليلة تثرثر بالفارغ وسينصرفون لحال سبيلهم

اييييه .."تثرثر بالفارغ وسينصرفون لحال سبيلهم" احلم بابا احلم ...!!!!ما تنساش الي احنا في تونس !!

Moi aussi je voudrais, comme l'a expliqué Bandi, comprendre quel est le lien entre le titre et le contenu de cet article ? Franchement j'en vois aucun... Tu peux nous expliquer stp ? J'espère que tu vas prendre la peine de répondre... si bien sûr tu crois aux bienfaits du dialogue et de l'échange ..!

الغير معرف الاخير
بصرف النظر عن ايماني باهمية الحوار والنقاش فذلك شيء لا جدال فيه ،على الاقل بالنسبة لي انا ،الجواب على تساؤلك هو ان النص طويل وقد ارتايت تقسيمه لخمسة اجزاء (انظر اعلاه) وحين اكتمالها يستطيع القارئ ان يفهم العلاقة بين العنوان وبين محتوى النص ،لانه والحق يقال مانشر لايعدو كونه المقدمة لجوهر المقال ولذا اتفهم ان الامر التبس عليك
على كل هو مقال شيق وممتع وفيه عديد الاحداث التاريخية الهامة التي كان من الممكن ان تفيد القارئ ولكن للاسف ونظرا لتعرضي لبعض الضغوطات من النوع التي تطحن وتحمل الناس على الابتعاد يوم بعد يوم عن كل ماهو كتابة وتعبير فلن يكون بمقدوري نشر بقية المقال على هذه المدونة ورغم انني موقن ان فقدان ثقافة الحوار دالك من تحصيل الحاصل والادهى هو الفراغ الفكري والتعصب لدالك الفراغ والخوف من الراي الاخر....الى حد ان تتم المطالبة باسكاتك ولو اقتضى الامر ترك المدونة فارغة على ان تنشر انت
ربما بوبكر الصغير ليس استثناء بل عندنا عديد البوبكرات الصغار والعمامير منا فينا

yar7am bouk ; yar7em immimtek ; ijazik rabbi ; rani na9ra w nebki ; .....3le mourad elleh ...